جامعة بني سويف تنظم إحتفالية كبرى للمخرج الكبير الراحل "صلاح أبو سيف"

17 Mar 2019
جامعة

تحت رعاية الأستاذ الدكتور/ منصور حسن رئيس جامعة بني سويف نظمت كلية الإعلام بالتعاون مع قطاع خدمة المجتمع، إحتفالية كبرى للمخرج الكبير صلاح أبوسيف أحد أشهر أعلام المحافظة، وذلك تحت إشراف الأستاذ الدكتور/ هشام بشرى نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والأستاذ الدكتور/ محمد زين عميد الكلية .

حضر الاحتفال الفنان/أحمد فرحات، والمخرج /محمد صلاح أبو سيف، والدكتورة/مني الصبان الأستاذ بمعهد السينما، والأستاذة/ جنجا عبدالمنعم، أخت الفنانة سعاد حسني، والأستاذة /فاطمة حسين رياض، والأستاذ الدكتور/أشرف حسن الباردوي، والدكتورة/سحر الجمال عن مؤسسة أخبار اليوم، وسط حضور لافت من الطلاب.

استهل الحفل بالوقوف دقيقة حداد على أروح شهداء الوطن، وعرض عددًا من الأفلام التسجيلية عن تاريخ السينما المصرية، وعن أعمال المخرج الكبير صلاح أبو سيف، كما قام الأستاذ الدكتور/ منصور حسن بإهداء درع الجامعة للضيوف.

جدير بالذكر وُلد صلاح أبو سيف في يوم 10 مايو عام 1915 م. في محافظة بنى سويف مركز الواسطى قرية الحومة. توفي والده باكرا فعاش أبو سيف يتيما مع والدته التي قامت على تربيته بشكل صارم بعد الانتهاء من الدراسة الابتدائية التحق أبو سيف بمدرسة التجارة المتوسط ، وهو مخرج ومؤلف مصري، ومن رواد السينما الواقعية، كان يعمل بالمحلة الكبرى (بشركة المنسوجات) في بداية حياته، وهناك التقى بالمخرج نيازي مصطفى والذي ساعده في الانتقال للعمل في أستوديو مصر حينما لاحظ حبه للسينما في عام 1936، ليدرس السينما بفرنسا وإيطاليا، وحين عاد عمل بأستديو مصر لمدة كبيرة حتى أصبح مديرا لقسم المونتاج، عمل مساعدا للمخرج كمال سليم في فيلم (العزيمة) من بطولة فاطمة رشدي وحسين صدقي، حتى أخرج أول فيلم روائي له (هو دائما في قلبي) بطولة عماد حمدي، وعقيلة راتب ودولت أبيض عام 1946، أخرج للسينما العراقية فيلم (القادسية) عام 1982، من أبرز أعماله أيضا ( البداية، حمام الملاطيلي، الزوجة الثانية، القاهرة 30)